صربيا تحصل على قرض بقيمة مليار دولار من دولة الامارت العربية المتحدة

بلجراد، صربيا، 6 آذار /مارس، 2014 / بي آر نيوز واير — وقعت جمهورية صربيا اليوم اتفاقية للحصول على قرض بقيمة مليار دولار من دولة الامارت العربية المتحدة.

وتم تقديم القرض بشروط ميسرة للغاية مع معدل فائدة ثابت بقيمة 2 بالمائة فقط وبفترة سماح مدتها 10 سنوات الأمر الذي يعد دليلا واضحا على ثقة المجتمع الاستثماري الدولي في صربيا.

جاءت الاتفاقية في وقت حرج وسوف تعزز الاتفاقية من خطط وزارة المالية باستدامة الوضع العام للمالية في البلاد على المدي البعيد.

وقال نائب رئيس الوزراء الأول الكسندر فوتشيتش ” نحن سعداء لتوقيعنا هذه الاتفاقية باسم الشعب الصربي ونتطلع إلى التعاون في المستقبل مع شركائنا الاستراتيجيين في أبوظبي ونحن مسرورون بالشروط الميسرة على القرض لانها مثالا حقيقيا على الثقة الدولية بان صربيا ستفي بوعودها.

وأضاف “أن القرض ستستفيد منه كل الأسر الصربية من خلال استثمار اموال القرض في الصناعات الرئيسية ووضع المالية العامة في صربيا على طريق التعافي على المدي الطويل”، ” تستعد صربيا للنمو فنحن نجذب مستويات قياسية من الاستثمارات الأجنبية وتحويل القطاع العام في الوقت الذي نواصل فيه تقدمنا للحصول على عضوية كاملة في الاتحاد الأوروبي.

مع إعطاء الاقتصاد الصربي الأولوية للاستثمار، ستتيح تسهيلات قرض دولة الإمارات العربية المتحدة للحكومة الصربية أن تسير في هذا الاتجاه بطريقة فعالة. أن اقتراض ما يعدل هذا المبلغ من اسواق رأس المال العالمية في ظل الظروف الحالية سوف يكلف صربيا 40 مليون دولار إضافية على قيمة القرض كل سنة أو 300 مليون دولار على مدى فترة القرض كله.

ومن المقرر أن يتم سحب أموال القرض في الربع الثاني من عام 2014 بمجرد التصديق على ترتيبات القرض من قبل الجمعية الوطنية لجمهورية صربيا.

أصبحت صربيا بشكل سريع جزء لا يتجزء من المجتمع الاقتصادي الأوروبي والدولي. وقد تم افتتاح المفاوضات التي ترمي إلى الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي في وقت سابق من هذا العام وتبرهن التسهيلات على القرض أن بلجراد اليوم على علاقة تعاونية وثيقة مع أبو ظبي.

وقع صندوق الثورة السيادى “مبادلة” لأبو ظبي، في الأشهر الأخيرة، على مذكرات تفاهم حول الاستثمارات المحتملة في مرافق قطاع تصنيع أشباه الموصلات، ومراكز البيانات، وصناعة الطيران في صربيا. وفي العام الماضي وافقت شركة الاتحاد للطيران الاماراتية على شراء 49 بالمائة من خسائر الخطوط الجوية الصربية “جات” في صفقة فريدة من نوعها لدعم شركة الطيران الوطنية الجديدة وفتح البلاد لجيل جديد من السياح والمسافرين من رجال الأعمال.

ملاحظات للمحررين

تقع جمهورية صربيا في مفترق الطرق بوسط وجنوب شرق أوروبا ويبلغ عدد سكانها 7.12 مليون نسمة. أصبحت صربيا جمهورية ذات سيادة مستقلة في صيف عام 2006. بلجراد هي عاصمة صربيا والمركز الإداري والاقتصادي والثقافي للبلاد و يبلغ عدد سكانها 1.64 مليون نسمة.

تعد صربيا الأكبر والاكثر تنوعا في المنطقة بناتج محلى إجمالي يقدر ب 35.28 مليار يورو. ومن المتوقع أن ينمو بمعدل سنوي قدره 5.8٪ حتى عام 2020 في إطار برنامج الحكومة الحالية الذي يركز على نمو الاستثمار. فبفرض ضريبة الشركات بنسبة 10 بالمائة -وهي الأقل في أوروبا- توفر صربيا بيئة عمل جاذبة وتوفر أيضا النمو السريع لحجم الاستثمار الأجنبي المباشر. ففي الربع الأول من عام 2012 بلغ تدفق نسبة الاستثمار الأجنبي المباشر بما يقدر ب 330 مليون يورو مقارنة ب 180 مليون يورو في نفسة الفترة من عام 2012. وخلال نفس الفترة أيضا زادت الصادرات بنسبة 25 بالمائة.

لمزيد من التفاصيل عن صربيا، يرجى زيارة

http://www.serbiaineurope.com

المصدر: حكومة جمهورية صربيا

Leave a Reply