معرض كانتون الـ 115: منصة للترويج لإصلاحات الصين الاقتصادية

غوانغجو، الصين، 13 آذار / مارس، 2014 / بي آر نيوزواير — معرض كانتون، بصفته أكثر المعارض التجارية أهمية في البلاد، يلعب دائما دورا رئيسيا في دفع التقدم الاقتصادي في الصين قدما. وعلى ضوء تقرير الحزب الشيوعي الصيني الأخير الذي يحث على القيام بالمزيد من الإصلاحات التجارية في العام 2014، فإن هذا الحدث يوفر فرصة مثالية للترويج للسياسة الاقتصادية التقدمية للصين. ومن المقرر للجلسة الـ 115 من معرض كانتون الذي يستمر ثلاثة أيام أن تنطلق يوم 15 نيسان / أبريل في غوانغجو، ولعل الظروف الاقتصادية العالمية المتحسنة تمثل بشرى طيبة لمستويات حضور معرض كانتون هذه المرة.

ووفقا للاحصاءات الصادرة عن دائرة الجمارك الصينية، فقد بلغت قيمة التجارة الخارجية للصين 25.83 تريليون يوان ( 4.16 تريليون دولار أميركي) في العام الماضي، أي بزيادة على أساس سنوي نسبتها 7.6 في المئة. وسجلت الصادرات والواردات على حد سواء نسبة صعود بلغت أكثر من 7 في المئة. وقد سجلت التجارة مع الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة وكتلة الآسيان ارتفاعا في جميع المجالات.

ومن أجل المحافظة على هذا النمو، وتعزيز الإصلاح العام، والاستفادة من تطوير الأوضاع الاقتصادية، يتعين على الصين مواصلة دفع أجندة الانفتاح لديها، داخليا وخارجيا. و يجب عليها أيضا تحسين تيسير الاستثمار الداخلي والخارجي والتوازن وتعزيز التجارة المحلية والأجنبية، وتعزيز الابتكار والمزايا التنافسية الدولية الجديدة.

إن استراتيجية العلامة التجارية في الصين جزء لا يتجزأ من جهود البلاد لتحسين سلسلة القيمة الاقتصادية، وتعزيز القدرة التنافسية الدولية الأقوى للبلاد، وتعزيز سمعة قيمة “صنع في الصين”. وقد عملت وزارة التجارة ومجلس الدولة معا على مدى السنوات الأخيرة لتقديم مجموعة من السياسات لمساعدة الشركات الصينية على إنشاء وتعزيز قيمة علاماتها التجارية الخاصة بها .

لقد عمل معرض كانتون دائما بكد لتعزيز بناء العلامة التجارية الصينية. ففي الدورة 113 من معرض كانتون العام الماضي، صدرت الماركات الصينية المعروفة 12.92 مليار دولار أميركي من السلع، ووصل حجم القيمة الإجمالية للعقود التي تشمل الماركات المعروفة ما يقرب من ست مرات حجم صادرات السلع التي ليست لديها علامات تجارية معروفة. وسيسعى معرض كانتون الـ 115 إلى مواصلة هذا الاتجاه من خلال إعادة تقييم تخصيص وتصميم أجنحة العرض، واختيار الشركات العارضة بعناية، وتقديم المزيد من الفرص لشركات التجارة الخارجية للإعلان عن منتجاتها ذات القيمة المتزايدة .
وسيتم عقد معرض فانتون الـ 115، الذي يتفاخر بتقديم كافة الخدمات والتسهيلات رفيعة المستوى المعتادة، في مكان معرض الاستيراد والتصدير الصيني المعروف في الفترة بين 15 نيسان / أبريل – 5 أيار / مايو 2014. المنظمون يرحبون بحرارة بجميع الحضور، ونتطلع إلى عام مزدهر وتقدمي في العام 2014.

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع التالي على الإنترنت: http://www.cantonfair.org.cn/en/index.asp

Leave a Reply