‫تقرير جديد يكشف عن إنجازات كلية تشيونغ كونغ العليا لإدارة الأعمال في الصين

بكين، 10 سبتمبر 2022 / PRNewswire / — في مسعاها لتحقيق أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة، أصدرت كلية تشيونغ كونغ العليا للأعمال ( CKGSB ) منشورًا خاصًا، “ CKGSB 2022 ESG وتقرير الابتكار الاجتماعي: طريقنا المبتكر نحو التنمية المستدامة”، مع تقديم أمثلة على كيفية سعي كلية إدارة الأعمال لتحقيق أهداف ESG في الصين.

صدر التقرير في 9 سبتمبر 2022، ويعرض البرامج المبتكرة لـ CKGSB ، والبحوث الأصلية، والمشاريع العملية، والشراكات متعددة التخصصات والحوارات العالمية حول جهود الكلية البيئية والاجتماعية والحوكمة ( ESG ) وتأثيرها.

يسلط التقرير الضوء أيضًا على حالات تمثيلية من العامين الماضيين في المسؤولية الاجتماعية لـ CKGSB ، والتي تتضمن دورات متعلقة بالتعليم من أجل التنمية المستدامة من بين برامجها، ومشاريع الابتكار الاجتماعي التي يقودها موظفو الكلية والطلاب والخريجون، ورؤى فريدة من نوعها من أبحاث أعضاء هيئة التدريس حول الاستدامة.

تأكيدًا على الدور الاجتماعي لكلية الأعمال مثل CKGSB ، كتب دين شيانغ بينغ المؤسس في التقرير، “في هذا العصر من التغييرات التكتونية، تتحمل كليات الأعمال مسؤولية لا تتزعزع في مساعدة الأفراد والمؤسسات (الشركات والمنظمات غير الحكومية) على التنقل بشكل أفضل في هذه الأوقات المضطربة، وجعل العالم مكانًا أفضل اقتصاديًا واجتماعيًا”.

مع تحول ESG إلى موضوع متزايد الأهمية في جميع أنحاء العالم، يتضمن التقرير عمل CKGSB على تحقيق أهداف ESG في الصين والعالم. تحت عنوان “البرامج والدورات”، يسلط التقرير الضوء على الدورة الميدانية “الابتكار الاجتماعي والأعمال التجارية من أجل الخير”، بقيادة أستاذ التسويق تشو روي (جولييت)، والتي كانت مطلوبة من طلاب ماجستير إدارة الأعمال التنفيذيين منذ عام 2021. تسمح الدورة للطلاب بتحديد المشاكل المجتمعية بدقة، واستكشاف الحلول بتوجيه من الموجهين والأساتذة، وبدء ممارسات ESG في مؤسساتهم. في قسم “الممارسة”، يوضح مشروع Ji ‘an كيف ساهمت CKGSB في جهود التخفيف من حدة الفقر في Ji’ an في مقاطعة Jiangxi من خلال دمج أعمالها الأساسية – التعليم وإدارة الأعمال – في الابتكار الاجتماعي. في قسم “الأبحاث”، يتضمن التقرير منشورًا حديثًا للبروفيسور براين فيارد حول تلوث الهواء في الصين وتكاليفه الاقتصادية، مما يعطي نموذجًا رياضيًا حول سياسة التلوث والنمو الاقتصادي.

تم تقديم هذا التقرير أيضًا إلى التثقيف الإداري المسؤول للأمم المتحدة ( (PRME ، الذي كان CKGSB من الموقعين الفخورين به منذ 24 نوفمبر 2008. بصفتها أحد الموقعين على PRME – وهي مبادرة تدعمها الأمم المتحدة تأسست في عام 2007 – تهدف CKGSB إلى تعزيز الاستدامة وتزويد قادة الأعمال اليوم بالأدوات اللازمة لإجراء تغييرات للمستقبل.

لمزيد من المعلومات، يُرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي:
https://english.ckgsb.edu.cn/report/ckgsbs-2022-esg-report-our-innovative-path-towards-sustainable-development/

‫تهدف شيامن إلى أن تكون جسر التعاون لمجموعة  BRICS

شيامن، الصين ، 9 سبتمبر 2022 /  PRNewswire  / —  تقرير إخباري من  chinadaily.com.cn

في محاولة لتصبح مدينة شيامن الساحلية الواقعة في مقاطعة فوجيان في شرق الصين نموذجًا يُحتذى به للتعاون العملي في مجال الثورة الصناعية الجديدة بين بلدان البرازيل وروسيا والهند والصين وجنوب أفريقيا التابعة لمجموعة  BRICS ، فتحت المدينة آفاقًا جديدة ونفَّذت مبادرات جديدة.

ففي سبتمبر 2017، عُقدت قمة  BRICS  في شيامن، وفي سبتمبر 2021، تم إطلاق شراكة  BRICS  بشأن مركز الابتكار الجديد للثورة الصناعية في شيامن، وكلاهما يمثلان عمق التعاون بين شيامن ودول  BRICS  الأخرى. أصبح إنشاء مركز الابتكار التابع لمجموعة  BRICS  فرصة تاريخية كبيرة لشيامن لتحقيق مستوى أعلى من الانفتاح على العالم الخارجي.

ومن المتوقع لمركز الابتكار، الذي يعمل كركيزة لتعزيز التعاون في مجموعة  BRICS ، أن يساعد في تحسين قدرات البلدان النامية على اغتنام الفرص التي أتاحتها الثورة الصناعية الرابعة. تخطط شيامن أيضًا لاستخدام مركز الابتكار هذا لمساعدة المدينة على أن تصبح نواة شبكة  BRICS .

خلال فترة الخطة الخمسية الرابعة عشرة (2021-2025)، تخطط فوجيان لتسريع بناء شراكة  BRICS  بشأن مركز الابتكار في الثورة الصناعية الجديدة في شيامن، وتعميق التعاون مع  BRICS  و BRICS  بلس في مجالات مثل الرقمنة والتصنيع والتنمية القائمة على الابتكار والاستثمار، وكذلك تدريب المواهب وتطوير المشاريع.

كما استجابت شيامن بنشاط لدعوة الحكومة المركزية لتعزيز تطوير مركز  BRICS  للابتكار في الثورة الصناعية الجديدة على أساس المعايير رفيعة المستوى. كما بذلت جهودًا لتعميق التعاون مع دول  BRICS ، وتم إنشاء مجموعة من المشاريع الجديدة المتعلقة بالتعاون بين دول  BRICS  في المدينة، ومن المتوقع لكل هذه المشاريع أن تساعد شيامن في بناء مركز الابتكار في إطار منصة لتعميق التعاون البراغماتي بين دول  BRICS .

منذ إطلاق مركز الابتكار قبل عامين، تم تدريب أكثر من 120,000 موظف من 28 دولة وتم إطلاق أكثر من 100 مشروع تجريبي لمجموعة  BRICS .

لقد جلب التعاون بين دول  BRICS  فوائد كبيرة لشيامن. أظهرت البيانات الرسمية أنه خلال الأشهر السبعة الأولى من هذا العام، بلغ حجم التجارة الخارجية لشيامن مع دول  BRICS  ما قيمته 47.9 مليار يوان (7 مليارات دولار)، بزيادة سنوية قدرها 20.7 في المائة، وشكلت 9.1 في المائة من إجمالي التجارة الخارجية للمدينة خلال هذه الفترة.

UAE President, VP congratulate King Charles III on his ascension to the throne

ABU DHABI, President His Highness Sheikh Mohamed bin Zayed Al Nahyan has sent a message of congratulations to King Charles III of the United Kingdom of Great Britain and Northern Ireland, on his ascension to the throne after the death of Queen Elizabeth II.

His Highness Sheikh Mohammed bin Rashid Al Maktoum, Vice President, Prime Minister and Ruler of Dubai, has also dispatched a similar message of congratulations to King Charles.

Source: Emirates News Agency

International Conference for Women Peace and Security concludes in Abu Dhabi

ABU DHABI, The high-level International Conference for Women Peace and Security (ICWPS) concluded in Abu Dhabi on Friday following three day of discussions on the role of women in peace and security in line with the objectives of UN Security Council Resolution 1325. The conference emphasised the need to involve women leaders from civil society in the National Action Programme to implement Security Council Resolution 1325 and overcome obstacles to women’s integration in decision-making.

The conference was organised by the Ministry of Foreign Affairs and International Cooperation in partnership with the Ministry of Defence, the General Women’s Union (GWU), UN Women, the League of Arab States, and the Abu Dhabi Ports Group and saw the participation of international decision-makers, senior officials, diplomats, and advocates concerned with Women, Peace and Security issues in the Arab region and worldwide.

The event was held under the patronage of H.H. Sheikha Fatima bint Mubarak, Chairwoman of the General Women’s Union (GWU), President of the Supreme Council for Motherhood and Childhood, and Supreme Chairwoman of the Family Development Foundation (FDF).

The conference reviewed the achievements and challenges relating to the implementation of UN Security Council Resolution 1325, which emphasises the importance of the equal participation of women and their full involvement in all efforts to maintain peace and security in conflict areas around the world and post-conflict construction. The conference also sought to achieve consensus on specific procedures to implement the UAE’s National Action Plan. The conference also highlighted the UAE’s efforts in Women, Peace, and Security and outlined specific procedures for the UAE’s national plan to implement UN Security Council Resolution 1325.

The concluding session featured speakers including Hessa bint Essa Buhumaid, UAE Minister of Community Development, Sheikha Dr. Moza bint Tahnoun Al Nahyan, Adviser to the Minister of Foreign Affairs and International Cooperation, Noura Al Suwaidi, Secretary-General of the General Women’s Union, Dr. Haifa Abu-Ghazaleh, Assistant Secretary-General and Head of the Media Affairs Sector of the Arab League, and Susanne Mikhail, the Regional Director of the United Nations Entity for Gender Equality and the Empowerment of Women (UN Women).

Four panel discussions were held at the final day titled: ”Overcoming obstacles to women’s leadership and participation”, ”Towards activating the strategy and action plan of the Arab Network for Women Peace Mediators”, ”Localizing the women, peace and security agenda: Lessons from the Arab Region on formulating national action plans for UN Women, Peace and Security” and “Integrating gender in relief, recovery and reconstruction: Women’s economic security, access to resources and other essential services”.

Source: Emirates News Agency

Al Maleh and Fishing Festival receives huge turnout of visitors

SHARJAH, As the 9th edition of “Al Maleh and Fishing” Festival draws near to its conclusion, an impressive turnout of visitors has flocked in from Dibba Al Hisn and other Emirates of the UAE to participate in and attend the festival’s events and activities that reflect the country’s cultural heritage and tell the tale of the ancestors’ customs and traditions.

In addition to displaying traditional fishing tools and methods, the festival featured special corners for modern fishing tools, including boats and engines. It will conclude on Sunday, September 11.

The event continued to enthrall visitors with a series of interesting cultural contests and cooking competitions. It also dedicated special corners for productive families, dried fish shops, salted fish, and marine products, as well as for traditional food, craftsmen, shipbuilding, and other professions.

Mohammad Ahmed Amin Al Awadi, Director-General of the Sharjah Chamber of Commerce and Industry (SCCI), stressed that all organizers, including the chamber, are keen to deliver an exceptional event that will enrich the UAE’s heritage and help preserve the ancient legacy of Dibba Al Hisn, while also stimulating the economic and commercial sectors and supporting the handicraft and food industries in the eastern region.

Several fishermen and owners of shops with expertise in Al Maleh and its derivatives expressed their overjoy to see the event coming back again for the ninth time, adding that Al Maleh and Fishing Festival provided them with an annual opportunity to exchange knowledge and improve their sales of salted fish, as well as introduce younger Emirati generations to the heritage of their fathers and grandfathers.

A fisherman with a specialty in salted fish, Ali Hamid Al Dhahouri, said that he was keen to take part in the festival in order to familiarize younger generations with the professions of their grandparents, particularly Al Malih, which is very popular among locals living near the coast, including in Dibba Al Hisn.

For his part, Mohammad Suleiman Abdullah, who is also specialized in Al Maleh industry, spoke highly of the festival’s organizers for their great efforts being made to preserve the Al Maleh industry.

He noted that Al Maleh industry is thriving year on year thanks to Sharjah government’s ongoing efforts to regulate it. As a result, it is now directly under direct supervision of the municipality, which provided all necessary facilities to enhance the skills of workers in this profession.

Source: Emirates News Agency