“AN IDIOT” يود تحرير الفن – “فن الليبرالية” تعبير عن حرية الأسلوب المتغير كلون فني جديد

6 مارس, 2014 / بي آر نيوز واير –

عودة بعد 25 سنة من الاحتجاج بالإحجام عن الفن

عاد الفنان بعد مرور 25 سنة من الإحجام الصارم عن ممارسة الفن ليظهر من جديد بهوية مجهولة ويعمل تحت الاسم المستعار “AN IDIOT” كـ “رسام قادم من اللاشئ” – آخذا مذاك الحين بتطوير أساليب فنية وطرق عمل جديدة بلا انقطاع. لقد كان الفنان قد قام في الثمانينات من القرن المنصرم في قاعة مصنع قديم كان يستخدمها كورشة له بتدمير وحرق كافة أعماله التي كانت قد نشأت حتى ذلك الحين  – احتجاجا على القيم المتعارف عليها آنذاك في سوق الفن والتي لم تكن تلاحق سوى هدفا واحد هو تسويق الأعمال الفنية بسرعة أكبر. وبعد مرور ربع قرن كامل من الزمن عاد الفنان ليرد بأعمال فنية تنأى بنفسها عن كل ما من شأنه أن يقيد إبداعه وعن كل الأساليب الفنية المتعارف عليها في السوق. نحن نكاد لا نعرف أية معلومات شخصية عن الفنان إذ لا تتوفر بشأنه سوى صورة أشعة سينية للنصف السفلي من رأسه. والهوية المجهولة هذه تبقي له حرية تحركه وحرية روحه. تجدون نخنبة من أعمال الفنان على العنوان www.anidiot.com

يطلق “AN IDIOT” على الأساليب الفنية وطرق العمل لتي يبتدعها أسماءا مثل الأسلوب التماثلي، المطيلي، البلاستي، التدويري، المقارن والحراري. وهو يلخص الموقف الذي يجسده فنه بـ “فن الليبرالية”. لم تكن الليبرالية معروفة حتى الآن إلا كليبرالية دستورية، واقتصادية واجتماعية. “أما الليبرالية التي أمارسها في أعمالي الفنية فهي تعبر بالأحرى عن حرية الأسلوب الفني المتغير لفنان يطلق على نفسه بنفسه لقب الأحمق”، كما يقول أن إيديوت. يقوم الفنان “الكوزموبوليتي للغاية” بجمع إلهاماته في ما يصل حتى 40 دولة كل عام.

تتضمن مجموعة الأعمال الفنية التي نشأت بعد “ربع قرن من الصمت” عددا لا يعد ولا يحصى من القطع الفنية، التي وإن دل عددها الهائل على شيء إنما يدل على مدى الإبداع الذي كان مكبوتا داخل الفنان لينفجر الآن وينبثق عنه هذا العدد الكبير من الأعمال الفنية بهذه السرعة الهائلة. وهو بنفسه يصف هذه الفترة على أنها “فترة حمل” سبقت الليبرالية. وإلى جانب تنوع الفنان الأسلوبي غير المسبوق في مجال الفنون، تنشأ عن نزعته البدويه أيضا أعمال تتسم بتنقلاتها المرتبطة ببعضها البعض ثقافيا وموضوعاتيا – أعمال تنشأ بأسلوب حر تتناول مواضيعا كالماضي والحاضر والمستقبل.

المزيد من المعلومات على: http://www.lanaartgallery.com/en4.html

للاتصال:
Agency/www.JETZT-PR.de
Wilhelm_Fuchs
+49-211-749585161
fuchs@jetzt-pr.de

 

Leave a Reply